البرامج النسوية بين الضجيج والصراخ



نبراس المعموري
2009 / 3 / 26

نتفرج على التلفاز لغرض المتعة والاستفادة واحيانا لغرض المقارنة بين ما ينتج والسباق الدائر بين الفضائيات ، وقد طل عيد المرأة لتكون القنوات سباقة لتغطية هذا الحدث ،حيث برزن النسوة في اجمل صورة ليكونن عاكسات للمراة العراقية وناقلات لاوضاعهن الاستثنائية في ظل ظروف فرضتها التوترات الحاصلة في العملية السياسية والاجتماعية والاقتصادية ، لكن ما اثار الانتباه هو برنامج( افكار بلا اسوار) الذي يعده ويقدمه الزميل (عماد العبادي) من على قناة الديار الفضائية ليكون مختلفا، بتناوله موضوعا ضجت به مانشيتات الصحف وعناوين الاخبار في القنوات التلفازية، وهو ملف النساء العراقيات في المهجر، والواقع المأساوي المرافق لتجاوزات اخلاقية وممارسات غير صحيحة، وما اذا كان هناك حدود لهذه الظاهرة ، وبكل الاحوال ان تثار هكذا قضية خطرة عبر التلفاز ويسلط الضوء عليها مهم جدا، واعتبره من احد مسؤولياتنا الصحفية والاعلامية ، لكن ان يكون البرنامج استفزازي بطريقة الاستجواب والصراخ هذا ما كنت لا اتمناه ، فاحدى النساء الناشطات اعدت تقريرا عن واقع المرأة والذي اكدت فيه وجود عشرات الالاف من النسوة كما تقول ...يمارسن البغاء، ويقوم ببيعهن من قبل بعض الاشخاص الذين امتهنوا هذه المهنة في سوق النخاسة ، وبالمقابل ظهرت عضوة مجلس النواب السيدة سميرة الموسوي وهي رئيسة لجنة المراة والطفولة في المجلس بمظهر انفعالي وانشائي خالي من الوقائع او التقارير التي ممكن ان تكون رادعا لحديث الناشطة ،واستمر السجال باصرار النائبة على عدم وجود هكذا حالة، وبغض النظر عن مدى مصداقية كلام النائبة الا ان واقع المراة العراقية لايمكن التغاضي فيه عن حالات ماساوية ومخلة بالشرف وقد اعطت انطباعا سلبيا في منطقة الخليج وبعض دول الجوار والسبب في ذلك الضروف القسرية التي تعرضت لها المرأة، واتباع سياسة الضغط والترهيب على بعضهن لغرض بيعهن في سوق النخاسة وممارسة اعمال غير لائقة بانسانيتهن وانتهاك اجسادهن وكرامتهن .
كنت اتمنى ان يكون مقدم البرنامج اكثر موضوعية وان يضع النقاط على الحروف لغرض ايجاد السبل والحلول لهذه المشكلة، وفتح حوار بناء بين الناشطة والنائبة لغرض خدمة المجتمع لا لغرض الضجيج والنزاع الذي ادى بالتالي الى خروج النائبة وترك البرنامج، بالرغم من كونه يقدم مباشر على الهوا مما عكس صورة ضبابية وغير صحية لواقع النسوة في العراق . ومن خلال مقالي هذا ادعوا بعض قنواتنا ان تكون على قدر من المسؤولية وان يكون خطابها لغرض المنفعة لا لغرض جذب الانتباه لنزاع نسوي فارغ الغرض منه الضحك والتسلية ........
Nbrasalmamory73@yahoo.com
http://almamory.all-up.com/