المشاركة في اليوم العالمي للنضال ضد صنوف العنف الممارس ضد النساء



منظمة بيا كامبسينا
2019 / 11 / 25

منظمة بيا كامبسينا العالمية تدعو إلى المشاركة في اليوم العالمي للنضال ضد صنوف العنف الممارس ضد النساء


من 25 إلى 30 نوفمبر، تدعو منظمة بيا كامبيسنا، إلى المشاركة في اليوم العالمي للنضال ضد صنوف العنف الممارس ضد النساء، كما الأمر كل سنة، وإلى مواصلة النضال من أجل مجتمعات واعية وحرة، بلا استغلال للكائنات البشرية وللطبيعة. وتندد في الآن ذاته، بالنظام الرأسمالي، البطريركي، والعنصري، والاستعماري، الذي يستغل ويضطهد ويسعى إلى تحطيم حياة النساء والبشرية. بصفتنا بيا كامبيسينا نتحد مع كل النساء والشعوب قاطبة وكل الهويات المقاومة، والتي تنظم صفوفها وتناضل بقصد خلق مجتمعات عادلة قائمة على المساواة ومتضامنة، حافلة بالحب والاحترام.

في سياق عنف هيكلي، وفاشية، وتراجع حقوق الطبقة العاملةـ وبوجه خاص النساء، سنة تلو أخرى، نشعر بتزايد قوتنا بوجه من يستغلون ويتحرشون، من يقتلون الفقراء والنساء والمناضلين /ات الاجتماعيين/ات.

إنه أمر مقلق منذر بالخطر ملاحظة أن الإحصاءات حول العنف البدني والجنسي ضد البنات والنساء ومختلف الهويات يتكاثر على صعيد عالمي، وأن جرائم الاغتصاب وقتل الإناث تجري في مناخ إفلات من العقاب وظلم من جانب النظام الذكوري والبطريركي. كما نلاحظ بقلق جملة تراجعات في مجال حقوق الشغل والحقوق الاجتماعية، وكذا عدد متنام من النساء ضحايا فرص العمل المؤقتة، متزايدة الهشاشة والمُنهـِكة.

النساء المهاجرات والمُرحَّلات واللائي يعشن في مناطق نزاع هن اليوم في وضع هش، ومعرضات لشتى صنوف العنف وانتهاك حقوقهن، وغالبا ما يُستعملن أدوات حرب، مجبرات على ممارسات جنسية ومعرضات للتعذيب للبقاء على قيد الحياة. ونندد أيضا هذا العام بالاختطاف المنظم لزعيمات اجتماعيات مضطهدات، مسجونات وعرضة للاغتيال بسبب نضالهن من أجل الدفاع عن ترابهن وحقوقهن في بلدان مثل البرازيل وكولومبيا وهندوراس والفلبين.

لهذا السبب تعيد بيا كامبسينا، خلال هذا اليوم، التذكير بشعارها المعبر عن هدفها السياسي: أوقفوا العنف الممارس ضد النساء، وضرورة توطيد الالتزام بالقيام بتحركات نضالية، ونضالات دائمة ويومية من أجل مواجهة كل أشكال العنف ضد النساء وتعبيراته، في إطار تأكيد الحملة الدولية “أوقفوا صنوف العنف ضد النساء” الجارية منذ العام 2008.

ندعو في هذا الاتجاه، بصفتنا بيا كامبسينا، منظماتنا الأعضاء، والصديقة والحليفة، إلى الانضمام إلى هذا اليوم النضالي من 25 إلى 30 نوفمبر 2019 بتنظيم مسيرات ومنتديات ومعارض وأشكال تنديد أخرى مع الحركات للمطالبة بسياسات عمومية للدول لصالح حقوقناـ ، ومن الضروري بناء آليات لمعاقبة المعتدين واستقبال الضحايا لكسر دورة العنف إزاء النساء.

وحدة العمل !

من أجل إبراز وحدة العمل في هذا اليوم النضالي، نتقاسم معكم الملصق الرسمي لحملتنا “أوقفوا العنف ضد النساء” التي تنظمها بيا كامبيسنا، المتوفر باللغات الفرنسية والاسبانية والانجليزية، كما نشجعكم على ترجمته إلى لغتكم المحلية، كما نعمم نسخة قابلة للنشر، لا تنسوا تشاركها مع حلفائكم وأصدقائكم وطبعها للاستعمال في أنشطتكم.

في إطار الحملة والمصادقة مؤخرا على إعلان الأمم المتحدة لحقوق الفلاحين وسائر العاملين في المناطق القروية ، نشرنا جملة بطاقات بريدية تجمع مواد عديدة من هذا الإعلان، وهدفنا أن تعرف كل النساء الفلاحات وتتملك حقوقنا المضمونة بهذه الأداة الجديدة. سارعوا إلى تنزيل البطاقات واطبعوها

كما نريد إبراز كل التحركات النضالية التي تقوم بها منظماتنا الأعضاء والحليفة في المناطق، نطلب منكم تشارك معداتكم من بيانات وملصقات وصور وفيديوهات في lvcweb@viacampesina.org . سنقوم بتوزيع هذه المعدات في يوم التعبئة في فضاءات تواصلنا

لنعمل من أجل عولمة النضال، لعمل من أجل عولمة الأمل