إعترافات إمرأة عاقلة في زمن نصف مجنون !

رحاب الهندي
rehabalhindy@hotmail.com

2014 / 4 / 21


توجه القاضي لسؤال الزوجة : ما أسباب طلبك للخلع من زوجك أجابت بثبات : سيدي القاضي أرجو أن توافق على خلعي من رجل عاشرته ثلاثين عاما وكنت فيها الزوجة السيئة الكاذبة المخادعة العنيدة المتكبرة النكدة سيئة الظن والشكاكة . وأنا يا سيدي سبب ضياع كل أمواله وكثيرا ماسرقته كما أنني أقمت علاقات عبر مواقع التواصل الاجتماعي وأنا ياسيدي كنت دوما الوصية عليه وعلى أبناءه عفوا أبنائي وكم أحرجته أمام أهله وضيوفه وكم هجرته في الفراش لكلمة قالها لم تعجبني وكم من الأيام خرجت من البيت دون أن يعرف أين أنا وكثيرا ما صرخت في وجهه لرأي منه لم يعجبني ....وأنا السبب في إصابته بأكثر من مرض وأخاصم أهله ولا أتحدث معهم بل أحنق عليهم لمشكلة بيني وبينه بل وأشتم منهم الأحياء والأموات ماذا أقول يا سيدي القاضي هذا أنا وحين بدأت أشفق عليه من جنوني وشكي ومطالبي التي لا تنتهي آثرت أن أرحمه أخيرا وأقرر الخلع لأنه يرفض الطلاق .... مسكين هو زوجي يا سيدي القاضي لقد تحمل مني الكثير تحمل تراكمات لسنين طويلة قد يكتب فيها مجلدات عن سوء أخلاقي وتصرفاتي وعنادي ونكدي ومع كل هذا تحملني ويرفض فكرة الانفصال وحين استيقظ ضميري من كل أفعالي بادرت أنا لأقدم له شيئا يفيده ألا وهو الخلع الذي أحلته لي الشريعة سأقدم له كل مادفع لي من أموال وسأعيد له كل ما سرقته لأعطيه لأخي وأهلي لكن مشكلتي ياسيدي القاضي أنني في هذه اللحظة بلا بيت أو سند أو أموال فقد تخلى الجميع عني لهذه الأسباب والرأي رأيك سيدي
أحب أن أضيف يا سيدي أن زوجي رجلا حكيما رائعا حنونا طيب القلب سخي اليد لا تخرج من فمه إلا الكلمة الحلوة لا يعرف العصبية ولا اللهو ولا النساء كل همه أنا والبيت والأولاد لا يشكوني لأحد أبدا بل أنا أفضح كل مابيننا لأي مشكله تحدث يا سيدي القاضي ارحم زوجي المسكين من جنوني وعنادي ونكدي ارحمه يرحمك الله
استغرب القاضي الكلام ونظر للزوجة العاقلة قائلا : لأول مرة تأت إمرأة لتعترف بكل هذه العيوب التي لا تحتمل فإذا تحملها زوجك كل هذه السنوات ويرفض الطلاق لم لا تغضين البصر
قالت الزوجة : هو الأن متعب جدا ولعله يرتاح حين ننفصل ويجد امرأة أخرى ليست عنيدة ولا متكبرة ولا نكدة الأن استيقظ ضميري وأريد أن أقدم له خدمة لو طلقني فسوف يدفع التزامات مفروضة عليه والأموال التي معه الأن هو نتيجة كده وتعبه ولكي أكفر عن جرائمي اتجاهه أطلب الخلع وأعرف أنه لن يطلب مني مالا فهو أفضل مني وأكرم مني أرجوك يا سيدي القاضي أن ترحم هذا الرجل وترحمني من نفسي ليرتاح ضميري وأنا العاقلة الأن في هذا الزمن النصف مجنون !



http://www.c-we.org
مركز مساواة المرأة