السلفيون والمتاجرة بالنساء سياسيا وجنسيا !

عبدالله مطلق القحطاني
amsmq71@gmail.com

2014 / 11 / 15

صدع سلفيو مصر أسماعنا ورؤوسنا بإسطواناتهم المشروخة إياها عن الشرف والصدق والإيمان والعمل وهوية مصر المزعومة الإسلامية وسيقيمون الدنيا ويشغلو الناس ولا يقعدون !! ؛ هددوا سلطة العسكر والتي تحكم مصر منذ انقلاب الجيش على الملك وخلعه قبل ستة عقود ؛ والآن يهددون بمظاهرات عارمة رغم أن شعبيتهم في الحضيض بإقرار الجميع ؛ فعن أي هوية إسلامية لمصر يتحدثون ؟! ؛ على من يحاولون الاستذكاء والمتاجرة ببضاعة بائرة وبائدة ؟! ؛ قليلا من الخجل والحياء والوجل يا أرباب الفضيلة !! ؛ قبل يومين في موقع الحوار المتمدن الرئيس ظهرت فضيحة كبرى وطآمة عظمى لشيخ سلفي زان وغد حقير لطالما أبكى السذج المصلين في خطبه !! ؛ ولطالما تغنى كغيره من أقرانه عن الفضيلة والشرف والصدق والإخلاص !! وفضيلته كان يقوم بتوثيق وقائع الزنا التي يفعلها صوتا وصورة ويخزنها على جهاز حاسوبه ليهتك الله ستره ويفضح سره ويعري نفاقه ودجله وكذبه على رؤوس الأشهاد !! ؛ وهاكم الطآمة الكبرى : حزبه السلفي مع بشاعة وفظاعة سلوكه وجرمه اكتفى بنقله لمنطقة آخرى !! ؛ السلفيون المنافقون المخادعون المرائون يتغنون بالشعارات الإسلامية وبالأسلمة وبهوية مصر المزعومة الإسلامية ودعوا لمظاهرات ترفع فيها المصاحف الشريفة للحفاظ على ما أسموه هوية مصر الإسلامية !! أيها المنافقون شيخكم الزاني والذي زهى بالعشرات وتسبب بطلاقهن وتشرد أسر وخراب بيوت لماذا لا تطبقون عليه حد الزنا للمحصن وفق حكم الشريعة التي تتاجرون بها كمتاجرتكم السياسية للمرأة ونموذج استغلالكم القبيح للمرأة ظهر وانكشف وتعرت وجوهكم القبيحة وسقطت أقنعة النفاق والدجل والكذب !! ؛ تستغلون المرأة سياسيا بأبشع طريقة وأسوأ من استغلالكم لبعضهن جنسيا كما فعل شيخكم الخطيب المفوه والذي كان يبكي مصليه ومستمعيه لبراعته في الخداع والنفاق واجادته تقمص دور الرجل الصالح التقي الورع !! ؛ نعم تستغلون المرأة لتحقيق مكاسبكم السياسية التافهة والرخيصة وأنتم ابتداءا تحتقرون المرأة وتنظرون لها نظرة دونية وأنها لا تصلح إلا لما تذكرونه مما أخجل وأعف لساني عن ذكره يا أوغاد ؛ أولستم وتبعا لنصوصكم تؤمنون بأنه لا ولاية للمرأة ؟! عامة أم خاصة !! ؛ أوليس مشائخكم ومن يدعمكم يرى حرمة قيادة المرأة للسيارة ؟! ؛ أولستم أيها السلفيون تناضلون في مصر لعودة المرأة للبيت وترك العمل لترجع لعصر الحريم وسي السيد ؟! ؛ الآن أيها المرائون وعن غير سبق موعد تتغنون بحرية المرأة سياسيا وحقها في الإنتخاب بل والترشح !! ؛ تبا لكم خسرتم الشباب والرجال والآن بخسة ونذالة وحقارة وبشتى الطرق وأشد الجهد ترفعون لواء حقوق المرأة السياسية دون غيرها !! ؛ وتتوعدون وتهددون السلطة الحاكمة بالمظاهرات العارمة للحفاك على ما أسميتموه هوية مصر الإسلامية !!! ؛ أيها المرائون طهروا قلوبكم من النفاق وأجسادكم من الرجس ثم تحدثوا عما زعمتموه ؛ أيها النفعيون الطفيليون اخجلوا قليلا ولو تصنعا !! ؛ وكفاكم متاجرة بالإسلام والمرأة فقد ظهرت حقيقتكم وسقطت أقنعتكم وتعرت بوائقكم فأخرسوا للأبد .



http://www.c-we.org
مركز مساواة المرأة