النساء والتسلط الدينى

محجوب الدبعى

2006 / 9 / 10

حريه المراه، والمراه نصف المجتمع، شعارات ترفع وخطابات تقال للمراه ولكن بدون توعيه حقيقيه لذلك الجنس الذى انتهكت حقوقه تحت هذه الشعارات ورغم ذلك فرضنا عليها سلطه رابعه الى جوار السلطات الثلاث السابقه .
الاولى ., العادات والتقاليد: تحت هذا المفهوم احترق غشاء بكاره النساء بدون زواج شرعى ولكن تحت قانون اسموه الناس العادات والتقليد والاعراف التى اختاره الانسان للسيطره على النساء............ الخ
الثانى: الاب والام: صحيح اننا لانختار ابائنا او امهاتنا ولكن نعيش تحت قيود الابوه والامومه فى فتره كبيره من الزمن ...... ستقول كيف تعتبر الاب والام قيد........ لان التفريق بين الذكر والانثى كان دليلا على قيود الاب والام الذكر له كامل الحق فى الحياه والتصرف حتى وان اخطاء بينما الانثى لاتستطيع ان تاكل الى بتعليم وتوبيخ من الام والاب........ مثل اتعلمى يابنت انت اليوم عندنا وبكره فى بيت زوجكى...............الخ
ثالثا : المد رسه : فى اليمن المدرسه لاتعتبر مكان مكمل للحق بل جعل مكان لترسيخ الفكر المربوط بالعادات والتقاليد والفكر الابوى والاممى اى رسخ الفكر الذى قيد المراه وجعله لعبه نشتريها بمبلغ من المال ثم نرمى بها متى شانا.................
اذا نحن امام سلطه رسخها لنا العلماء ورجال العلم والذين يقيمون الليل والنهار فى السجود والعباده لله ولا يرتاحون الا وقد حققوا حكم الله فى الارض
رغم تلك القيود السابقه الا اننا فرضنا عليه الردى الاسود وتغطيه الجسد كله حتى الوجه والكفين ومع اختلف العلماء فى هذه الماده جعلوها انها هى من تثير ذلك الخروف المستفحل فى حاله خروجها فى بغير الردى الاسودى ويكون واسعا حتى لانعلم من لا مفاتن للنساء
وجعلو الرجل جنسى الهويه شهونى التصرف وكانه حيوان مستفحل
لذلك تقف المراه من ذلك ام بالشذوذ والانحراف ام بالصمت والخوف والامراض النفسيه


اذا على النساء ان تقف امام العادات والتقاليد والابوه والمومه والمدرسه والسلطه الدينيه بقوه ونفض غبار الرجعيه والتخلف حتى تستطيع اسقاط قران هذا العصر وكتابه قران جديد يكون فيه من الانبياء والرسول................ ولكن من النساء............................................ ...............




http://www.c-we.org
مركز مساواة المرأة