صوت المراة العراقية يصدح من جديد

فاطمة العراقية
f_aliraqiah@yahoo.com

2010 / 12 / 21

صوت المراة العراقية يصدح من جديد

(وما نيل المطالب بالتمني .ولكن تاخذ الدنيا غلابا )

الحقيقة اجمل مامر بي شخصيا .في هذا العام المنصرم والمشرف على نهايته بعد ويلات ومفخخات وفقدان اعزة اخرين ..

هو مبادرة الاخت الرائعة الست الاء الطالباني .التي تقدمت بخطى ثابتة وثقة عالية

وهي تقف امام الدولة العراقية الجديدة متمثلة بالسيد المالكي رئيس الوزراء والسيد النجيفي رئيس البرلمان الحالي وكافة رجالات الكتل المشاركة ..لتعلن قائلة والاحباط والالم يعتري شخصها الكريم .قائلة (نحن اليوم نصوت للشعب العراقي ..والديمقراطية ذبحت بميزان العنصرية اليوم .كما ذ بحت سابقا بميزان الطائفية ..لهذا نشعر الاحباط الكبير
وطالبت باسناد حقيبة وزارة المراة لاحد زملائها الرجال (.وذلك لعدم ثقتكم بالمراة العراقية وادراتها للوزارة )

هنا يجدر القول ..الديمقراطية لايمكن ان تؤسس في مجتمع .اولا لايعترف بحقوق الانسان .وفقط شعارات ..وثانيا تهميش كيان كبير يشكل نصف بل اكثر من نصف المجتمع العراقي .و المراة التي عانت وكانت ومازالت تحمل الوزر الاكبر من المشاكل والمصائب التي صبت على العراق والى يومنا هذا .
اما وان تبقى مركونة بسبب من اراء رجل يتخبط بالخيمة والصحراء ..ولايؤمن بوجود نصفه الاخر راضيا مرضيا .فهذا بحث اخر ورؤيا مخيفة .انية لايصح القبول بها .

وان عملية تحرير المراة .ان لم يكن بيديها ولزاما عليهم سماع صوتها .والرضوخ لطلباتها واعطاءها حق التواجد والتواصل مع بنات جنسها في الدول المتحضرة . مساوية مكانتهن ولاتقل شانا ابدا عنهن ..الم يكون الحديث دوما عن الديمقراطية ؟! منذ التغير والى اليوم والاصوات دوما ترتفع تنادي بحقوق المراة .لكن للاسف القول شيء والفعل شيئا اخر .والتغير الحقيقي والسليم لايتم الا والمراة العراقية تتربع كوزيرة ومسؤول بجنب اخيها الرجل المسوؤل تماما .و ..وكما صرخت السيدة الطالباني اليوم في فك قيدها هي اولا .يجب ان تتعالى اصوات جميع النسوة سواء البرلمانيات منهن .او الناشطات في كل المجالات .

ومن حديث الاستاذ السيد ابراهيم الجعفري .عن المراة العراقية .وكيف بذلت وواجهت انواع شتى من المسؤوليات والهموم ..وقائلا يجب علينا انصافها ..نتمنى ان يكون الانصاف بحق وترجمة لارض الواقع ..عذرا لاكلام .او نهج خطابة فقط ..

وايضا حديث الاستاذ رئيس الوزراء السيد نوري المالكي حين قال (لم ننصفها ولم نعطيها حقها )..
**********************************************
والمراة العراقية لاتستحق النظرة القاصرة من الاغلبية من العنصر الذكوري للاسف
وانها خلقت للمنزل فقط .او اداة انجاب .(وحرمة ) وغير هذا من تمويه شخصها الكبير .

والزمن خير شاهد على تقدمها في كل المجالات محاولة تجاوز كل الصعوبات والمحن التي مرت وتمر بها .

يعني الا تستطيع ان تدير وزارة التربية مثلا او وزارة التعليم العالي .اوالتخطيط .

او .او .وعن تجربة لي مع الكثيرات من اخواتي .الناشطات .اقول هن كفء وكفء جدا

تقف وتثبت للعالم انها هنا تحتل موقعا مرموقا والصراحة يكون التحضر مرهونا بها اكيد .

واعيد واقول (لايعتبر المجتمع متطورا ونصفه عبيد في المطبخ ).


واخيرا لانعرف لما تاخرت الكتل عن تقديم اسماء نساء مرشحات للحقائب الوزارية على قول سيادة رئيس الوزراء نوري المالكي ..

هل خلت الساحة ؟! .ام مازلنا نتجلبب بجلباب التخلف والتراجع ..ونحن على ابواب

عام 2011.

وعسى ان تحمل لنا الايام وجهة نظر مختلفة عن الحالية التي نعيش .ويكون افضل واجمل بسيدات العراق الرائعات .

دامت السواعد التي تبني وتعطي بنكران ذات ..

محبتي للجيمع ..

فاطمة العراقية



https://www.c-we.org
مركز مساواة المرأة