طغيان المد والجزر

روشن عزالدين حجي
rozalindoz@gmail.com

2019 / 3 / 7


بين كل ليلة وليلة
حفرة من دموع الندى
على وسادة محشوة بالجوى
وروح مدمنة للنوى
تسمع في قاموس الضحية
أنين أطفال لأعالي الفضا
كدمات من خد الزمن
سجلٌ فاقد للتاريخ
مؤرخٌ بحد السيف بطلقات
من النار
في محرقة تلفظ سكرتها
على ايام
باتت دمعتها أحر من الجمر
كمجهولةٍ للهوية
لا تنتمي لأحد
من سكرةٍ للعزاء
لم يعزيها أحد
وحدها تعزي نفسها...
تحمل نعشها فوق صدرها
تقرض كل أظافرها
تبكي.... تتألم..
ترخي ستائر الظلام على
قيلولة الربيع
وغفوة الياسمين
صمتٌ للشحرور
في حضرة بهاء الشمس
في حشرجة الصوت
لقصيدة سطرت
في عمق الصمت..
لجمال روح لايليق به
طغيان المد والجزر
٦/٣/٢٠١٩



https://www.c-we.org
مركز مساواة المرأة