عشت من جديد.. كلودى

مارينا سوريال
marinaisme25@gmail.com

2020 / 7 / 29

ذهبت للصلاة اندريا في الكنيسة..لم ارها من قبل ،اردت أن أجد المعنى .. المعنى الذي فقدناه فى ذلك
العالم البشع،لا افهم كيف خرج فيروس من العدم ؟كيف يحصد الموت منا!رغم هذا لا أزال حيه
كنت قد أقسمت على الموت من قبل ..رأيت أنه حلا عادلا لما فعلته بنا ..اقتربت من مرضى.تطوعت
للمساعده ..أردت الموت أكثر من أى شىء لكنه اختار من حولى تاركا اياى عاجزة عن الفهم
بكيت صديقتك بمرارة أردت العبور وضمك إليه ..بل فعلت كل ليلة ألم تشعرى بى ؟
مسحت دموع الخوف .. أخبرتك انك ستكونين بخير..سمعت بكاء الآخرين لكن من الجانب الاخر..
جانب الموتى ..أغمضت عينى لاحصل على الطاقة ..تواصلت معك رغم بعد المسافات.. أنهكت
فتحت المدينة من جديد أمام الحياه..فيما كنت ميته اسير سمعت أصوات صلوات ..دلفت وسطهم
وسط عبث الدنيا ..عشت بعد أن قررت الموت.. كلوديا



https://www.c-we.org
مركز مساواة المرأة