وفاة المفكرة نوال السعداوي محامية قضايا المرأة والوطن والمجتمع

محمد علي حسين - البحرين
mohammedalihf47@hotmail.com

2021 / 3 / 24

توفيت الطبيبة والكاتبة المصرية نوال السعداوي اليوم الأحد عن عمر ناهز 90 عاما، وكانت حالتها الصحية قد تدهورت في الأيام القليلة الماضية بحسب ما صرحت ابنتها منى حلمي.
إعلان

ولدت نوال في 27 أكتوبر تشرين الأول 1931 بمحافظة القليوبية وتخرجت في كلية الطب بجامعة القاهرة.

بدأت رحلتها مع الكتابة في مرحلة الشباب وأصدرت عشرات الكتب التي تُرجم بعضها للغات أجنبية، كما خضعت بعض مؤلفاتها للمنع من التداول.

شغلت السعداوي العديد من المناصب، مثل منصب المدير العام لإدارة التثقيف الصحي في وزارة الصحة بالقاهرة، والأمين العام لنقابة الأطباء بالقاهرة، غير عملها كطبيبة في المستشفى الجامعي.

كما نالت عضوية المجلس الأعلى للفنون والعلوم الاجتماعية بالقاهرة. وأسست جمعية التربية الصحية وجمعية للكاتبات المصريات. وعملت فترة كرئيس تحرير مجلة الصحة بالقاهرة، ومحرره في مجلة الجمعية الطبية.

نشرت أول اعمالها، "تعلمت الحب"، عام 1957، قبل أن تنشر في العام التالي أول رواياتها "مذكرات طبيبة".

صدر لها 40 كتابا، وأعيد نشر وترجمة كتاباتها لأكثر من 20 لغة، وأثار كتابها الذي أصدرته عام 1972 بعنوان "المرأة والجنس" ضجة كبيرة، وتعرضت بسببه لهجوم واسع النطاق من قبل الإسلاميين والمحافظين، ولكنه أصبح النص المؤسس للحركة النسائية المعاصرة في مصر.

أشهر أعمالها كان كتاب "مذكرات في سجن النساء" الصادر عام 1986، والذي تناولت فيه تجربتها في السجن في سجن النساء بالقناطر، عندما حكم عليها بالسجن 6 سبتمبر 1981 في عهد الرئيس محمد أنور السادات، أطلق سراحها في نفس العام بعد شهر واحد من اغتيال الرئيس السادات، ولم تكن تلك هي التجربة الوحيدة لها مع السجن، فقبل ذلك بتسع أعوام كانت على اتصال مع سجينة واتخذتها كملهمة لروايتها " امرأة عند نقطة الصفر " عام 1975.

نوال السعداوي شخصية أثارت الكثير من الجدل والمعارك الفكرية في مصر، وخاضت معاركها الفكرية بعناد وبشجاعة فائقة، وصممت دوما على الربط بين قضية تحرر المرأة وقضية تحرر الوطن والمجتمع.

فيديو.. لقاء نوال السعداوي مع فرانس 24
https://www.youtube.com/watch?v=R9OxghUbd1Q


آخر كلمات نوال السعداوى قبل رحيلها: «انتصرت على الحياة والموت»

«لقد انتصرت على كل من الحياة والموت.. لأننى لم أعد أرغب في العيش، ولم أعد أخشى الموت»، كانت هذه آخر كلمات الدكتورة نوال السعداوى، التي توفيت أمس، حين نشرت صورتها مع ابنتها على مواقع التواصل الاجتماعى بعد أشهر قليلة من بلوغها التسعين عامًا.


حلمي النمنم: نوال السعداوي رغم كل ما تعرضت له لم تغادر الدولة المصرية

خيري رمضان ينعى نوال السعداوي: خاضت معارك دينية كثيرة وعاشت مؤمنة بقضايها

وزيرة الثقافة تنعى الكاتبة الدكتورة نوال السعداوي

وغيَّب الموت الدكتورة نوال السعداوى، عن عمر يناهز الـ90 عامًا، بعد صراع مع المرض، فيما كانت نجلتها الدكتورة منى حلمى كشفت قبل أيام عن تدهور الحالة الصحية لها مطالبة بعلاجها على نفقة الدولة بعد نقلها إلى أحد المستشفيات الخاصة. ونعت الدكتورة إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، نوال السعداوى وقالت إن الراحلة اهتمت بالكثير من القضايا الاجتماعية، ووضعت مؤلفات تضمنت آراء صنعت حراكًا فكريًا كبيرًا. وشغلت السعداوى العديد من المناصب، بينها المدير العام لإدارة التثقيف الصحى في وزارة الصحة، والأمين العام لنقابة الأطباء بالقاهرة، غير عملها كطبيبة في المستشفى الجامعى، كما نالت عضوية المجلس الأعلى للفنون والعلوم الاجتماعية بالقاهرة، وعملت فترة كرئيس تحرير مجلة الصحة بالقاهرة، ومحررة في مجلة الجمعية الطبية، ومؤخرًا كاتبة في صحيفة «المصرى اليوم». وتعتبر الراحلة من الشخصيات المثيرة للجدل، ففى عام 1981 ساهمت في تأسيس مجلة نسوية تسمى «المواجهة»، وحُكم عليها بالسجن في 6 سبتمبر 1981 في عهد الرئيس محمد أنور السادات، وأطلق سراحها في نفس العام بعد شهر واحد من اغتياله. سُجنت نوال في سجن النساء بالقناطر، وعند خروجها أنجزت كتابها الشهير «مذكرات في سجن النساء» عام 1983، ولم تكن تلك هي التجربة الوحيدة لها مع السجن، فقبل ذلك بـ9 أعوام كانت متصله مع سجينة واتخذتها كملهمة لروايتها «امرأة عند نقطة الصفر» عام 1975، ورفضت محكمة القضاء الإدارى في مايو 2008 إسقاط الجنسية المصرية عنها.

واختارت مجلة «تايم» الأمريكية «السعداوى» ضمن أهم 100 امرأة في العالم على مدار القرن الماضى، بمناسبة اليوم العالمى للمرأة، وأعدت المجلة، التي اعتادت منذ عام 1927 اختيار شخصية العام، والتى هيمن عليها الرجال، صورًا لأغلفة عن كل عام تحمل صورة امرأة تأكيدًا للدور الذي لعبته النساء، والذى لم يحظَ بتركيز كبير من قبل هذه الفترة.

فيديو.. اكسترا - مقابلة نوال السعداوي
https://www.youtube.com/watch?v=OxV9jw_wRoc


“العملاقة المناضلة”.. إليسا تنعى الكاتبة نوال السعداوي

نعت المطربة اللبنانية إليسا، الكاتبة نوال السعداوي، التي رحلت عن عالمنا اليوم 21 مارس الجاري.

ونشرت إليسا صورة الكاتبة نوال السعداوي، عبر حسابها الرسمي بموقع “تويتر”، علقت :” أصدق التعازي للشعب المصري والشعب العربي على رحيل العملاقة نوال السعداوي، المناضلة قبل النضال بنفسه، الله يرحمك، الإرث الذي سيبقى من بعدك عظيم”.

المطربة اللبنانية إليسا طرحت ألبومها “صاحبة رأي” مطلع أغسطس الماضي، عبر جميع المنصات الإلكترونية.
https://www.youtube.com/watch?v=_wIhEejmIDc

**********

مصر.. وسائل إعلام تكشف سبب عدم نعي نقابة الأطباء لـ"نوال السعداوي"

كشفت صحيفة "الوطن" المصرية، سبب عدم إصدار نقابة الأطباء بيانا لنعي نوال السعداوي، التي توفيت عن عمر يناهز 90 عاما بعد صراع مع المرض.

وأوضحت الصحيفة أن نقابة الأطباء لم تصدر حتى الآن بيانا لنعي الدكتورة نوال السعداوي، رغم أنها تخرجت في كلية الطب بجامعة القاهرة عام 1955، وهي من قدامى الأعضاء في النقابة.

وقالت الصحيفة إنها علمت أن النقابة واجهت مشكلة عقب إصدارها نعيا في أغسطس 2020، بعد وفاة الطبيب، عصام العريان، القيادي الإخواني السابق، مما جعل النقابة تتريث في بيانات نعي تالية، حتى لا تحدث أزمة، خصوصا وأن هناك الكثير من الأمور التي تتعلق بـ"نوال السعداوي".

وأوضحت أن مجلس نقابة الأطباء، رفض نشر نعي للدكتورة نوال السعداوي، حيث أكدت مصادر أنه قد تم طرح نشر نعي إلا أن غالبية المجلس رفض النعي رفضا تاما، مبررين ذلك بأنها لم تمارس مهنة الطب منذ باع طويل، علاوة على الجدل المثار حولها، وما سيتبعه هجوم على النقابة من المعارضين لها، كما حدث عندما نشرت النقابة نعيا لعصام العريان.

وقالت المصادر لـ"الوطن": "المجلس قرر عدم نشر نعي لنوال السعيد برغم أنها كانت وكيل للنقابة في مجلسها عام 86، إلا أنها لم تمارس مهنة الطب منذ أكثر من 30 عاما".

وكان الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة عبر عن حزنه لرحيل الكاتبة الدكتورة نوال السعداوى، مؤكدا أن الثقافة المصرية والعربية فقدت أديبة مناضلة بارزة، قلما يجود بها الزمان حيث وهبت الراحلة حياتها للدفاع عن قضايا المرأة، كما سطرت في مسيرتها الأدبية الممتدة ما يسمو بقيمة الإنسان بشكل عام، ليس فقط ما يمس بقضايا المرأة بشكل خاص، فتركت الراحلة عدة مؤلفات ثرية في مجال تحرير المرأة والإنسان بشكل عام، بجانب فكرة تحرير الوطن من جهة أخرى من خلال نواحٍ ثقافية واجتماعية وسياسية.

فيديو.. لقاء مفيد فوزي مع نوال السعداوي
https://www.youtube.com/watch?v=62sLmP_QVPo

المصادر: المواقع العربية



https://www.c-we.org
مركز مساواة المرأة