الطفل المغربي ريان.. ضحية الإهمال والنسيان!؟

محمد علي حسين - البحرين
mohammedalihf47@hotmail.com

2022 / 2 / 6

سبب وقوع الطفل ريان في البئر.. التفاصيل يرويها والده

الأحد 6 فبراير 2022

ريان سقط في البئر عندما ذهب والده للصلاة

كتب: محمد حسن عامر

تساءل كثيرون خلال الساعات الماضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حول سبب وقوع الطفل ريان في البئر ووفاته بعد 5 أيام، إذ أن كثيرا من متابعي واقعة الطفل ريان تابعوا فقط أنه في البئر، لكن لم يكونوا يعلمون سبب سقوطه، الأمر الذي كشفه والده في بداية الواقعة عبر تصريحاته المختلفة.

وكان الطفل ريان أعلنت وفاته مساء أمس بشكل رسمي بعد إخراجه من البئر، وأكدت المعلومات لاحقا أنه توفي من الأساس عندما كان داخل البئر.
الوالد يكشف سبب وقوع الطفل ريان في البئر

وقال المواطن المغربي خالد، والد الطفل، في تصريحات سابقة لـ«الوطن»، إن سبب وقوع ريان في البئر يعود إلى أنه كان يصلح تلك البئر التي يمتلكها ويبلغ عمقها تقريبا نحو 62 مترا، وذهب لصلاة العصر، ولما عاد لم يجد طفله وبحث عنه لكنه لم يصل له.

وأضاف الوالد حول سبب سقوط الطفل ريان في البئر أنه في البداية كانت هناك شكوك أنه خطف، لكنه شك في أن يكون ريان سقط في البئر، وهو ما تم التأكد منه لاحقا عندما أدخلت كاميرا إلى البئر.
مفارقة أن ريان بقي حيا رغم سقوطه في البئر

وكانت المفارقة أن الطفل ريان لا يزال على قيد الحياة، وجرت هناك محاولة لإنقاذه، إلا أن ضيق فتحة البئر حال دون دخول أي شخص للقيام بإنقاذه، إلى جانب قلة الأكسجين.

وذكر والد الطفل ريان أنه بعد ذلك أبلغ السلطات المحلية، فحضرت فرق من الدفاع المدني التي حاولت أيضا إدخال شخص لإخراج الطفل ريان من البئر، لكن هذه المحاولة فشلت أيضا.

وهنا لجأت السلطات إلى الحفر الأفقي بموازاة البئر، لإيجاد فتحة يمكن من خلالها إخراج الطفل ريان، واستمرت أعمال الحفر بينما بقى الطفل نحو 5 أيام داخل البئر، وكانت التصريحات تتوارد عن بقائه قيد الحياة، إلا أنه أعلنت وفاته بعد إخراجه من البئر ونقله عبر سيارة إسعاف.

غطاء معدني خفيف على البئر تسبب في سقوط الطفل ريان به

وفي تفاصيل سبب وقوع الطفل ريان في البئر، قالت وسائل إعلام مغربية إن البئر التي كان يصلحها الوالد، عندما تركها كان عليها غطاء معدني خفيف.

وأوضحت أنه ربما الطفل مر فوق الغطاء في غياب والده فسقط في البئر.

رابط الخبر
https://www.elwatannews.com/news/details/5936488

فيديو.. كيف وقع ريان في البئر؟ والد الطفل ريان يشرح التفاصيل للعربية – 4 فبراير 2022
https://www.youtube.com/watch?v=m41OCLpfxvY


ماذا كشف مسؤولان حكوميان لوكالة “رويترز” عن وفاة الطفل المغربي “ريان”؟

الأحد 6 فبراير 2022

كشف مسؤولان حكوميان لـ”رويترز” أن الطفل الذي حوصر في بئر بشمال المغرب لمدة خمسة أيام توفي قبل أن يتمكن رجال الإنقاذ من الوصول إليه في وقت متأخر من اليوم السبت.

وسقط ريان اورام البالغ من العمر خمسة أعوام في البئر في قرية إغران بالتلال القريبة من مدينة شفشاون الثلاثاء مما استتبع عملية إنقاذ ضخمة جذبت اهتمام البلاد بكاملها.

من جهته أعرب رئيس الحكومة المغربية، عزيز أخنوش، عن تعازيه في وفاة الطفل، ريان أورام، الذي تم انتشاله مساء السبت ميتا من بئر سقط فيه منذ 5 أيام رغم “مجهودات استثنائية وجبارة” لإنقاذه.

وقال أخنوش، في بيان أصدره عبر “فيسبوك”: “تلقيت بحزن وأسى كبيرين خبر وفاة الطفل ريان بعد أيام من المعاناة، والأمل في الوصول إليه حيا”.

وأضاف: “بهذه المناسبة الحزينة أتقدم، باسمي ونيابة عن جميع أعضاء الحكومة، بأحر التعازي وأصدق المواساة إلى والدي الطفل ريان. وأتوجه بالشكر لجلالة الملك نصره الله على الرعاية الخاصة التي أولاها لعملية إنقاذ الطفل ريان رحمة الله عليه”.

وتابع رئيس الحكومة المغربية: “قد بذلت مختلف المصالح، محليا ووطنيا، مجهودات استثنائية وجبارة لإنقاذ الطفل ريان رحمة الله عليه، حيث استمرت عمليات الحفر لمدة 5 أيام، وسخرت لها جميع الإمكانيات الضرورية، لكن مشيئة الله كانت أكبر من الجميع”.

وأعلن بيان للديوان الملكي المغربي وفاة ريان، الذي كان في 5 سنوات من عمره، بعد أن سقط يوم الثلاثاء الماضي في فوهة بئر ضيقة غير مغطاة بالقرب من منزل العائلة في إقليم شفشاون شمال المغرب.

المصدر: موقع الناشر

فيديو.. كيف تلقى والدا الطفل ريان خبر وفاته؟ مراسل العربية في شفشاون عادل الزبيري يوضح – 6 فبراير 2022
https://www.youtube.com/watch?v=y0z6TjyQGG4


مأساة الطفل "ريان" العالق داخل بئر شمالي المغرب

الجمعة 4 فبراير 2022

تستعرض "الأناضول" التسلسل الزمني لمأساة الطفل المغربي ريان العالق في بئر بعمق 32 مترا منذ ظهر الثلاثاء في إقليم شفشاون شمالي المملكة، بينما تتواصل الجهود لإنقاذه

تتواصل جهود إنقاذ الطفل المغربي ريان (5 سنوات)، العالق في بئر بعمق 32 مترا منذ ظهر الثلاثاء، بمنطقة تمروت في إقليم شفشاون شمالي المملكة.

ولقرابة ثلاثة أيام لا تزال العيون والقلوب تتعلق بأنفاس الطفل ريان، وتضع الحكومة المغربية 3 سيناريوهات لإنقاذه.

وتستعرض "الأناضول" التسلسل الزمني لمأساة الطفل المغربي، التي حظيت بتعاطف وتضامن عربيين واسعين، اختلطت فيه الدعوات له بالنجاة مع الحزن والدموع.

النزول إلى البئر

مباشرة بعد سقوط الطفل ريان في البئر الذي لا يتجاوز قطر فوهته 45 سنتمترا حاول شباب المنطقة النزول إلى القاع لإخراجه.

وأظهرت صور في منصات التواصل الاجتماعي، عدة محاولات للنزول إلى البئر، لكنها باءت بالفشل.

واستعانت السلطات المحلية بمتخصصين في الاستغوار (سياحة المغارات)، لكنهم فشلوا في النزول إلى البئر، بسبب قطر البئر الذي يتقلص إلى نحو 35 سنتمتر في ثلثه الأخير.

الليلة الأولى

والدة الطفل ريان، قالت في تصريحات لوسائل الإعلام، إن أفراد الأسرة "تفقدوا الطفل بعد ظهر الثلاثاء ولم يجدوا له أثرا".

وأوضحت في حينه، أنه تناهى إلى مسامعهم آهات قادمة من البئر، فربطوا هاتفا بحبل وانزلوه إلى غياهب الجب، فرأوا ريان يستجدي الغوث.

قضى الطفل ليلته الأولى في قعر البئر مقاوما العطش ونقص الأكسيجين، تؤنسه نداءات الأهل والأحباب.

حي يرزق

في صباح اليوم التالي (الأربعاء)، بدأت تصل الجهود الأولى لغوث ريان، من عناصر الوقاية المدنية والسلطات المحلية والدرك، بمؤازرة عشرات من شباب المنطقة.

وتم إيصال كاميرا تستعمل في مهام الإغاثة للتأكد من الوضع الصحي لريان، وللتواصل معه، وأظهرت الصور الملتقطة أنه لا يزال على قيد الحياة، مع استمرار إمداده بالأكسجين.

عقب ذلك، وبعد فشل محاولات الإنقاذ من فتحة البئر، شرعت السلطات مستعملة 5 جرافات في الحفر الموازي للبئر للوصول إلى الطفل عبر منفذ.

ومنذ الأربعاء، تجمهر مئات المواطنين حول البئر أملا في التقاط الأنفاس بإنقاذ الطفل، إلا أن السلطات عمدت إلى إبعادهم عن موقع الحادث لتيسير عمل طواقم الإنقاذ.

لقراءة المزيد أرجو مراجعة موقع الأناضول

فيديو.. رحيل الطفل ريان.. تفاصيل مأساة إنسانية حبست أنفاس العالم – 6 فبراير 2022
https://www.youtube.com/watch?v=aC2j6h0pB0s


ريان في البئر - كيف انتهت حالات مشابهة حول العالم؟

الجمعة 4 فبراير 2022


مثل هذه الحادثة المفجعة ليست الأولى من نوعها في العالم، وإليكم بعضاً منها خلال السنوات القليلة الماضية.

إنقاذ طفل عمره عام واحد في الهند

فقد شهدت الهند، مثلاً، تجربة مشابهة تماماً في عام 2019. فقد أوردت حينها صحيفة "صن" البريطانية أن طفلاً يبلغ من العمر عاماً واحداً سقط في بئر في مدينة هيسار شمال غربي الهند، بعدما كان مع أمه التي كانت تجمع الفاكهة.

وبسبب صعوبة انتشاله من البئر العميقة والضيقة، تدخلت السلطات الهندية واستعانت بجهاز تعقب لتحديد موقعه بدقة. ثم حفر عمال الإنقاذ بئراً أخرى على بعد 6 أمتار، وتتوازى مع البئر الأصلية، وعندما اقتربوا من الطفل توقفوا عن استخدام الآلات وحفروا يدوياً لضمان سلامته.

ونقلت صحيفة "هندوستان تايمز" أن فريق الإنقاذ ألقى أنابيب الأكسجين داخل البئر لمساعدة الطفل على التنفس، كما أنزلوا له البسكويت والعصائر.

وأظهرت لقطات مثيرة لحظة إنقاذ الطفل، حيث حمله رجل يرتدي زياً عسكرياً بعيداً عن البئر، بينما وقف عشرات السكان يراقبون المشهد. وخرج الطفل على قيد الحياة بعد أن تم إنقاذه، لكنه لا كان بحاجة إلى رعاية صحية.

طفل الصقيع الروسي

وفي عام 2017 نُقل طفل روسي (عمره ثلاثة أعوام) إلى المستشفى، بعدما صمد وحيداً في صقيع غابات الشمال (تايغا) في سيبيريا. وكانت عمليات إنقاذ كبيرة جداً أدت إلى العثور على الطفل تسيرين في قلب الغابة، على بعد ثلاثة كيلومترات عن قريته، بعد ثلاثة أيام من بقائه تائهاً في الغابة، بينما كان يلعب مع كلاب العائلة.

وصمد الطفل في هذه الظروف المناخية الصعبة، وظل بمنأى عن الحيوانات المفترسة التي تنتشر في الغابة، مثل الذئاب والدببة. ولحسن حظه أنه كانت بحوزته بضعة ألواح من الشوكولاتة، ساعدته على الصمود خلال الأيام الثلاثة التي بقي فيها في الغابة، حيث اتخذ من شجرة كبيرة ملجأ له.

سقط في البئر في جنوب إسبانيا

طفل بعمر سنتين سقط في بئر بعمق حوالي 100 متر في منطقة ملقة بجنوب إسبانيا. كان ذلك في يناير/ كانون الثاني 2019. وفشلت حينها كل المحاولات لإنقاذ الطفل، الذي سقط حينما كانت العائلة تتنزه في يوم العطلة، مستغلة الدفء الذي نشرته الشمس في شتاء منطقة الأندلس. وفجأة سقط الطفل - وهو يلعب - في البئر، التي لم تكن العائلة تعلم بوجودها.

سيدة ألمانية سقطت في بئر

بئر بعمق عشرة أمتار سقطت فيها، في ديسمبر/ كانون أول 2018، سيدة في بلدة روهت، غربي مدينة هايدلبيرغ (الجنوب الغربي من ألمانيا). وقد نجحت جهود عمال الإنقاذ في انتشال المرأة، باستخدام آلة خاصة، ساعدتهم على انتشالها، وفقاً لدائرة الإطفاء والإنقاذ في المنطقة.

المصدر: موقع دويچه فيله



https://www.c-we.org
مركز مساواة المرأة